المملكة الادبية
أهلاوسهلا بك زائرنا الكريم في رحاب المملكة الأدبية
إدا كانت هذه زيارتك الأولى لمملكتنا يشرفنا أن تقوم بالتسجيل
اما أدا كنت أحد أعضاءنا الكرام فتفضل بالتسجيل الدخول
لو رغبت بقراءة فتفضل بزيارة القسم الذي ترغبه



منتدى تختاره الحروف بدلا من ان يختارها
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عروبتنا سألتني يوما

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أيوب الزياني
المديرالعام
المديرالعام
avatar

عدد المساهمات : 960
نقاط : 2750
تاريخ التسجيل : 18/11/2009
الموقع : المملكة الأدبية

مُساهمةموضوع: عروبتنا سألتني يوما   الأربعاء 16 ديسمبر - 8:10

عروبتنا سألتني يوما

عروبتنا سألتني يوما
مالي أشاهِدْك حزينا؟

قلت حاضرنا يؤلمني
أوضاعه أضحت تُدمينا

بالأمس كانت كرامتنا
من بئرها ماء تروينا

واليوم كرامتنا صُلِبَتْ
صلبناها نحن بأيدينا

كان بالأمس لنا مجد
فاق الرومان والصينا

واليوم ضاع كما ضاعت
أشلاء جميع أمانينا

والغرب صرنا نعبده
ورضينا بحكمه فينا

فاغتال الصبح بشقته
واغتصب كلّ ليالينا

ماتت كلماتنا كمدا
قُتلت بالقمع معانينا

والشعر مات منتحرا
لوفاة بقايا أغانينا

ما عادت ثمّة أفراح
الكل جاء يعزّينا

أيعود العزّ لأمتنا؟ ..
وتعود جميع أمانينا؟ ...

******

ودموعي سالت على خدي .... سالت أشواقا وحنينا

*****

قالت يا ولدي لا تبكي
فدموعك ليست تجدينا

رباه ما هذا العجز
يكفينا بكاء يكفينا

لن نبلغ يوما عزّتنا
إن نحن ضيّعنا الدينا

وبالخبز بعنا مبادئنا
ولم يبقى أمر يعنينا

ونساءنا يلبسن ال-ميكرو-
للموضة صرن يُصلِّينا

وَشَبَابُنَا فِي حَالَةِ سُكْرٍ
احْتَلُّوا جَمِيعَ مَقَاهِينَا

أبهذا نرجو أن تسمعْ
أمجاد الماضي فتأتينا؟

وكأنّ القدس أعدناها
وبالعطر عادت تُنْشِينا

وعراقنا عاد لشموخِهْ
والأقصى عاد يُحيِّينا

وبلاد الغرب تُوًّقِّرُنا
ما عاد الغرب يُعادينا

******

ودموعها سالت عروبتنا .... سالت أشواقا وحنينا

******

قلت أماه لا تبكي
فدموعك ليست تجدينا

رباه ما هذا العجز
يكفينا بكاء يكفينا

أصبحتُ الآن أُواسيها
من كانت قبلُ تواسينا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ayou.ahladalil.com
 
عروبتنا سألتني يوما
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المملكة الادبية :: ۩۞۩ القسم الادبي ۩۞۩ :: الأقلام الواعدة-
انتقل الى: